منتديات 12 شات
أهلا ومرحبا بكم في منتداكم منتدي شات 12 .. نتمنى لكم طيب التواجد
منتديات 12 شات
أهلا ومرحبا بكم في منتداكم منتدي شات 12 .. نتمنى لكم طيب التواجد
المواضيع الأخيرة
» كوبا امريكا - الولايات المتحدة 2024
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1اليوم في 6:24 pm من طرف okA

» بطولة أمم أوروبا - المانيا 2024
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1اليوم في 6:17 pm من طرف okA

» ميركاتو - Mercato
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1أمس في 12:49 pm من طرف okA

» سجل حضورك بكلمة لحد ف بالك 2017
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1أمس في 12:27 pm من طرف okA

» حالتك المزاجية !!!!
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1أمس في 4:34 am من طرف شاهستا

» الي حبيبي
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1الخميس 13 يونيو 2024, 12:18 pm من طرف قلبي معك ~

» افترقنا
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1الإثنين 03 يونيو 2024, 10:30 pm من طرف قلبي معك ~

» شرود عقل
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1الأحد 02 يونيو 2024, 5:20 pm من طرف 3del

» مرحبا
  القدرة على إدارة الألم  Icon_minitime1الأحد 02 يونيو 2024, 5:13 pm من طرف 3del

انت الزائر رقم ..

Website counter

القدرة على إدارة الألم

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق اذهب الى الأسفل

  القدرة على إدارة الألم  Empty القدرة على إدارة الألم

مُساهمة من طرف ياسمين صبرى السبت 03 سبتمبر 2016, 2:22 am

الألم ليس وليد اللحظة، بعضه إرث قديم ينتقل عبر الأجيال، كألم الأسرة أو الجماعة أو المجتمع، يسود وينتقل عبر الثقافة وعبر التعلم والتقليد كأنموذج أمام الفرد.
وبعضها مواقف مؤلمة مكتسبة من تجربة الفرد نفسه، يتعرض لها خلال حياته وتجاربه، تصبح من الماضي، تختفي عن الأنظار وكأنها غير موجودة، حتى تثار وتعود لظهور لأي موقف يستفزها.
الجموع البشرية تعاني من كتلة الألم، لكنها متفاوتة في حديتها وقوتها وضعفها.
تظهر إذا الإنسان انغمس في مواقف الماضي الحزينة، كحالة وفاة عزيز في الماضي، واسترجاع ذلك الفقد والألم، والدخول في دائرته حتى يتماهى مع حدة الألم، فيؤثر في أفكاره ونظرته للحياة بصورة سلبية، فيصبح ينظر لها بعدم الأهمية أو عدم القبول، ويغوص بالتشاؤمية، حتى تتعطل حياته النفسية، ومن ثم العائلية والمهنية، حينها يصبح شخصاً عاجزاً غير منتج في الحياة.
المشكلة لا تقف إلى هنا، بل سينقل هذا الألم إلى كل من حوله من أفراد، سواءً أكان في محيط عائلي أم بيئي، من أصدقاء أم زملاء، والمفاجأة من سيلتقط «كتلة الألم»!
سيأخذها أول شخص يعاني أيضاً من هذا الضعف والاستسلام للألم، سيكونون على الذبذبة نفسها من الحزن والألم والضعف، كلها بيئة حاضنة للانهيار.
خلف هذه الكتلة من الألم تكون قابعة «الأنا»، التي تتغذى على هذا الضعف وتكبر، خصوصاً من المواقف الصغيرة التي تبدأ بفكرة الألم من شيء تافه أو خيالي أو ماضي، حتى تكبر وتنمو وتتضخم، وتصبح مسيطرة على الإنسان نفسه، ومن ثم من حوله الذين يعانون الألم أو الدرجة نفسها، لكنها لم تظهر بعد، إذ هي تبحث عن شبيه لها، تجتمع كتلة الألم المتحركة مع الساكنة ليتشكل ألم جماعي، وهكذا تكبر حتى تتكون جماعة بائسة ومحبطة لا تشاهد من الحياة غير النقص والعجز، نجدهم كثيري الانتقاد والتذمر محبطين، لا يرغبون في العمل أو التغير أو حتى تغير الفكرة نفسها إلى التفاؤل والأمل، نجدهم - للأسف - في مجتمعاتنا بكثرة، يعيشون التشاؤم والعيش على الهامش والاتكالية.
مما أنتجت معها تعطل الفكر وأصبح جامداً لا حراك له، يشاهد من العالم فقط المآسي، يبحث في التلفزيون والمواقع التواصل الاجتماعي عن كل المشكلات والنزاعات والحروب، بل بعضهم يدخل في صراع مع الآخر لمجرد الاختلاف عنه، ويتم التراشق بالكلمات البذيئة وتظهر العنصرية المقيتة، كل ذلك صنعتها «كتلة الألم»، وبالأصح «الأنا» التي تتغذى على ذلك بشراهة لا تنتهي.
نلاحظ أن أسبابها عدة، افتقاد العاطفة والأمان، الخوف من المجهول، الخوف من الآخر، التجارب المؤلمة، الصدمات، وكل التجارب الإنسانية السلبية القابعة في ذاكرة الجموع أي الناس، يتحركون على هذا الأساس من دون وعي، ومن دون إدراك لماذا يظهر هذا الألم؟
غياب «الحضور» الفعلي في زمن «الآن»، أي لم يفكروا باللحظة الراهنة، بل كان تفكيرهم بتجارب الماضي أو التمسك بمشاعر الألم بالأعماق وعدم التخلص منها، لذا أي مثير خارجي سهل السيطرة عليهم، وهذا ما نشاهده في كل قصة مأسوية أو مواقف تصادمية، تجد الجموع تتحرك له مباشرة، وللأسف تستنزف طاقتها وتفاؤلها، وتجعلها تعيش فقط في محيط بأس لا يشاهد من الحياة غير سلبياتها.
العيش في الوقت الحاضر بإيجابية أفضل ألف مرة أن نعيش الماضي أو التخوف من المستقبل، أو اتباع القصص المأسوية أو الأحداث الدرامية.
وكيف نعيش الحاضر؟
أن نستمتع باللحظة الراهنة بكل ما فيها من فرح أو حتى ألم، أي نواجه اللحظة كما هي إن كانت ممتعة، عشناها ووظفناها بإيجابية في حياتنا في بيوتنا وفي أعمالنا، وإن كانت سلبية أيضاً تعرفنا عليها وواجهناها، لكي نتخلص منها نهائياً من دون الدخول في عملية المقاومة، ما يحدث أحياناً هو الهرب من هذا الشعور، لكنه يسكن في العقل الباطن، ليصبح كتلة ألم ساكنة، تنتظر الوقت المناسب لتصبح كتلة ألم متحركة ذات سلسلة لا تنتهي.
لذا نجد أفراداً يستمتعون بالقصص الحزينة والتاريخ البائس، أو التحدث بالحروب الماضية والمجازر، بل البعض يتلذذ في ذلك، ويطيل السهر بالتغني على وتر الوجع، لتشتد «الأنا» باللوم والحقد والكره والتذمر والاتهام على كل شيء.
وهنا تتحول كتلة الألم من فردية إلى جماعية إلى مجتمعية إلى عالمية، حتى يصبح العالم في مرحلة بأس وإحباط، وهنا الخطورة أن يكبر هذا الألم ويؤثر فعلياً بين البشر.
ولكي نخلص من هذا الضعف لا بد أن ندرك كتلة الألم فينا ما هي؟ ومتى تحدث أو تظهر؟ وما سببها؟ أي نواجهها، وبتدرج نتخلص من براثنها من دون مقاومة، وتخف حدة الأنا، أيضاً نراعي حديثنا الذاتي ونجعله أكثر تفاؤلاً وأملاً، فالحياة تمضي. لماذا لا نعيشها في أقل حدية وألم، لأنه في الأخير هو اختيار الإنسان، ولا بد أن نقتنع أن هناك ظروفاً أكبر من الإنسان، عليه أن يعترف فيها ثم يمضي في طريقة في الحياة بقوة العزيمة والتفاؤل والإيجابية، أفضل بكثير من البكاء والمرض، علينا أيضاً أن نتخلى عن الماضي الموجع، والخوف من المستقبل، والاتكال على الله، وأن نعيش اللحظة الراهنة التي وهبنا الله بها من حياة ومعيشة.
أعمق من تحدث في كتلة الألم هو آيكهارت تول، في كتابه «أرض جديدة».
avatar
ياسمين صبرى
عضو نشيط
عضو نشيط

الجنس : انثى
تاريخ الميلاد : 01/08/1985
تاريخ التسجيل : 26/08/2016
عدد المساهمات : 535
مكان الاقامة : المنوفيه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

  القدرة على إدارة الألم  Empty رد: القدرة على إدارة الألم

مُساهمة من طرف ( أميرة أرق ملاك ) الثلاثاء 25 أكتوبر 2016, 12:58 am

  القدرة على إدارة الألم  L5s18232

__________________________________________________
        القدرة على إدارة الألم  33b5c5b05b93f61b473d32ac6dab8e36                      
  القدرة على إدارة الألم  902671346
( أميرة أرق ملاك )
( أميرة أرق ملاك )
مراقب عام المنتديات
مراقب عام المنتديات

  القدرة على إدارة الألم  Z
الجنس : انثى
تاريخ الميلاد : 08/02/1969
تاريخ التسجيل : 07/06/2016
عدد المساهمات : 2559
مكان الاقامة : القاهرة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

  القدرة على إدارة الألم  Empty رد: القدرة على إدارة الألم

مُساهمة من طرف ♥ÊĻmȭŋăĹįžĂ♥ الأربعاء 26 أكتوبر 2016, 11:48 pm

ادارة الالم صعب
وتحمله اصعب


جميل جدا طرحك غاليتي
سلمت يمناك

__________________________________________________


  القدرة على إدارة الألم  357mz5h

ومَنْ لمْ يَعْرفَكَ يومًا
لَنْ يَفْهَمَكَ ابَـدًا ..~
..
  القدرة على إدارة الألم  2vwb9n4
♥ÊĻmȭŋăĹįžĂ♥
♥ÊĻmȭŋăĹįžĂ♥
عضو مميز
عضو مميز

  القدرة على إدارة الألم  10pdh6x
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 04/06/2016
عدد المساهمات : 1639
مكان الاقامة : El mahalla El kubra

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

  القدرة على إدارة الألم  Empty رد: القدرة على إدارة الألم

مُساهمة من طرف KaGo0o الثلاثاء 21 فبراير 2017, 4:50 pm

  القدرة على إدارة الألم  Hwaml.com_1385124631_379
شكرا لك على الموضوع
الجميل و المفيد ♥
جزاك الله الف خير 
على كل ما تقدمه لهذا المنتدى  
ننتظر إبداعاتك 
الجميلة بفارغ الصبر

__________________________________________________
  القدرة على إدارة الألم  Zkgwlg
رغى كتيير مش حابب


كلام وأساطير  مش لونى 


انا واحد مشاغب


وده  فى دمى  من يومى


هتقولى  بلاها مقالب


هقولك  بلاش تلعب  فى عدادك يا بيومى

bounce
KaGo0o
KaGo0o
كبار مشرفين
كبار مشرفين

  القدرة على إدارة الألم  1430782503724
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 01/01/1921
تاريخ التسجيل : 05/06/2016
عدد المساهمات : 1571

https://12allchat.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Google